منتديات محبى سيناء
الصحراء هي من ذهب اليها ذلك الطفل اليتيم الذي اعطى للحياة معنى وقيمة
الصحراء من حضنت نبي الامة محمد عندما كان في احضان السيددة حليمة السعدية فهنيئا لك ايتها.الصحراء يكفيك فخرا ان رمالك كانت تطبع اثار اقدام خير خلق الله ...... استنشق هواءها النقي .. وهناك راى الكل كيف يشع النور من الوجه البرئ .. وجه اجمل طفل منذ ان خلق الله البرية
الصحراء حب يسكن عروق اهلها ....... وماذا يعرف البعيد عنها من اسرار هذا الحب
يشرفنا ترحيبك ويسرنا انضمامك لنا,,,,,,,
فضلا وليس أمراً اضغط دخول إذا كنت مسجل أو اضغط تسجيل إذا كنت غير مسجل ,,اما اذا كنت تريد التصفح فاضغط إخفاء ......


منتديات محبى سيناء


 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصوربحـثالتسجيلدخول
حتى نتسم عبير الحريه***حتى لا يصبح الوطن فى مهب الريح***حتى لا ندع قراراتنا فى يد من باعو الوطن وسرقوا مقدراته حتى لا تكون سلبيا شارك فى الانتخابات وأدلى بصوتك لمن يستحق
إداره منتديات محبى سيناء ترحب بكل زوارها الكرام وتتمنى ان ينال الموقع اعجابهم وكل عام وانتم بخير............
تشكر إداره المنتدى الأخ الغالى محمد جعفر على مجهوداته المتواصله فى سبيل الرقى بمنتدانا
يسر إداره منتديات محبى سيناء اعلان العضوه غزل نائب مدير الموقع ولها كافه الصلاحيات مع تمنياتناً بالمزيد من التقدم والتواصل البناء الهادف..........

شاطر | 
 

 ما تلقيه في الحياة يعود عليك ولو بعد حين

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
LOVERS SINAI
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 2417
نقاط : 144037
تاريخ التسجيل : 09/08/2010
الموقع : أم الدنيا

مُساهمةموضوع: ما تلقيه في الحياة يعود عليك ولو بعد حين    السبت سبتمبر 04, 2010 10:52 pm

تقول إحدى الكاتبات: رأيت اليوم فيديو قصير ولكنه ترك في نفسي أثراً كبيراً


" كانت هذه الفتاة الصغيرة التي لا يتجاوز عمرها الست سنوات بائعة المناديل الورقية، تسير حاملة بضاعتها على ذراعها الصغير.


فمرت على سيدة تبكي، توقفت أمامها لحظة تتأملها


فرفعت السيدة بصرها للفتاة والدموع تغرق وجهها


فما كان من هذه الطفلة، إلا أن أعطت للسيدة مناديل من بضاعتها


ومعها ابتسامة من أعماق قلبها المفعم بالبراءة


وانصرفت عنها، حتى قبل أن تتمكن السيدة من إعطائها ثمن علبة المناديل


وبعد خطوات استدارت الصغيرة ملوحة للسيدة بيدها الصغيرة ومازالت ابتسامتها الرائعة تتجلى على محياها .


** عادت السيدة الباكية إلى إطراقها ثم أخرجت هاتفها الجوال وأرسلت رسالة


((( آسفة ... حقك علي!!! )))


*** وصلت هذه الرسالة إلى زوجها، الجالس في المطعم مهموم حزين !!!


فلما قرأها ابتسم، وما كان منه إلا أنه أعطى ( الجرسون ) 50 جنيهاً، مع أن حساب فاتورته 5 جنيهات فقط !!!


***عندها فرح هذا العامل البسيط بهذا الرزق الذي لم يكن ينتظره، فخرج من المطعم، وذهب إلى سيدة فقيرة تفترش ناصية الشارع تبيع حلوى فاشترى منها بجنيه، وترك لها 20جنيه صدقة وانصرف عنها سعيداً مبتسماً !!!


*** تجمدت نظرات العجوز على الجنيهات، فقامت بوجه مشرق وقلب يرقص فرحاً


ولملمت فرشتها وبضاعتها المتواضعة، و ذهبت للجزار تشتري منه قطعاً من اللحم


ورجعت إلى بيتها لكي تطبخ طعاماً شهياً وتنتظر عودة حفيدتها وكل ما لها من الدنيا


جهزت الطعام و على وجهها نفس الابتسامة التي كانت السبب في أنها ستتناول ( لحم )


لحظات وانفتح الباب ودخل البيت الصغيرة بائعة المناديل، متهللة الوجه


وابتسامة رائعة ...


تنير وجهها الجميل الطفولي البريء !!! "


******************


يقول رسولنا الحبيب صلوات الله وسلامه عليه :


<< تبسمك في وجه أخيك صدقة >>




ما رأيكم لو أن كل منا حاول أن يفعل كما فعلت هذه الطفلة الرائعة؟


ماذا لو حاولنا رسم ابتسامة من القلب على وجه مهموم؟


لو حاولنا رسم بسمة بكلمة طيبة؟


بلمسة حانية على كتف أم مجهدة .... أب مستهلك!


بمحاولة مسح دمعة انحدرت من قلب مثقل بالحزن!


بصدقة قليلة لمحتاج لا يجد ثمن رغيف الخبز!


بهدية بسيطة لمريض حبسه المرض!


برفع سماعة الهاتف للسؤال عن رحمك!


بالمسح على رأس يتيم وجد نفسه كفرخ طير في مهب الريح!


هناك طرق كثيرة لا تعد ولا تحصى لرسم البسمة على وجوه الآخرين...


فقط لو خرجنا من أحزاننا ورسمنا البسمة على شغاف قلوبنا


لو تذكرنا نعم الله تعالى التي أنعم بها علينا ..


لو لم نسخط على ما فاتنا من حظوظ...


لو رسمت بسمة على وجهك فسترى الدنيا مشرقة!




ازرع لك نخلة في الجنة..ردد(سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم )

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://saadhamdy.yoo7.com
 
ما تلقيه في الحياة يعود عليك ولو بعد حين
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات محبى سيناء :: التنميه البشريه وإداره الذات!!! :: لحظه انتحار-
انتقل الى: